الأخبار

الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال توقع اتفاقيتين تنمويتين مع وزارة التربية والتعليم

​​في إطار سعيها الحثيث نحو دعم جهود المسؤولية الاجتماعية، وقعت الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال اتفاقيتين تنمويتين مع وزارة التربية والتعليم، لدعم مشروعين محوريين يهدفان إلى تطوير مجالات العلم والمعرفة والبحث العلمي والابتكار في سلطنة عُمان. 


تتضمن الاتفاقية الأولى دعم مشروع تطوير مركز الاستكشاف العلمي في المركز التعليمي للطاقة المتجددة بمحافظة شمال الشرقية، حيث يسعى المركز إلى رفع الوعي العام حول أهمية استخدام مصادر الطاقة المتجددة وكيفية تطويعها بالشكل الأمثل كالماء والهيدروجين والرياح والطاقة الشمسية بهدف تقليل المخاطر على البيئة. وتركز الاتفاقية بشكل كبير على دور الطاقة المتجددة في حماية البيئة وتعزيز الوعي المجتمعي وتشجيع مشاركة الطلبة في المسابقات الدولية والإقليمية المرتبطة بهذا المجال، وخلق فرص استثنائية ومجالات جديدة للشباب بشكل عام ولرواد الأعمال منهم بشكل خاص. 

وتشتمل الاتفاقية الثانية بدورها على تمويل برنامج تدريبي لأكثر من 320 طالب من طلبة المدارس بعدد من مراكز العلوم والابتكار في محافظات شمال وجنوب الباطنة وجنوب الشرقية ومحافظة الظاهرة. ويرتكز المشروع بشكل أساسي على خلق وتوظيف الأفكار الجديدة في عدة مجالات كتصميم المواقع الالكترونية والذكاء الاصطناعي والتطبيقات الالكترونية، ولضمان استدامة البرنامج والأفكار على حد سواء يتضمن المشروع تدريب عدد من المعلمين في هذه المجالات. 

وتكلل هذه الاتفاقية جهود وتطلعات الشركة الدائمة لدعم قطاع التعليم وريادة المسؤولية الاجتماعية في البلاد، وتحقيق أهداف رؤية عمان 2040 عبر دعم جهود البحث والمعرفة وبناء القدرات والكفاءات الوطنية وإعدادهم بقدر عالٍ من الكفاءة العلمية والعملية، للمنافسة الإيجابية وتشجيع مشاركة الطلبة في المسابقات الدولية والإقليمية والمحلية على حد سواء. 

وقع الاتفاقيتين سعادة ماجد بن سعيد البحري - وكيل وزارة التربية والتعليم للشؤون الإدارية والمالية - والدكتور عامر بن ناصر المطاعني - الرئيس التنفيذي للمؤسسة التنموية للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال. 

ومن جانبه أوضح الدكتور عامر بن ناصر المطاعني- الرئيس التنفيذي للمؤسسة التنموية للشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال: "دأبت الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال منذ تأسيسها على دعم مجالات التعليم والابتكار بشكل خاص، حيث تواصل الشركة تعاونها مع القطاعين العام والخاص لتحقيق هذا الهدف. كما نسعى وبشكل دائم على توفير برامج شاملة واستثنائية في كافة ربوع سلطنة عمان لضمان استدامة هذه الأفكار للأجيال القادمة، ولا يسعنا التعبير عن مدى سعادتنا وامتناننا بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم لدعم هذه البرامج الطموحة."